top of page

انتحار موظفة لدى Activision Blizzard

أقدمت Kerri Moynihan موظفة لدى Activision Blizzard على الانتحار في سنة 2017 عند عمر 32 سنة والآن قررت عائلتها أن تواجه الشركة قضائياً بتهمة إهمالها لبيئة العمل التي وضعت الموظفة في تحرشات جنسية مما دفعها إلى قرار الانتحار أو ساهم بشكل كبير في ميولها نحو هذا القرار.


كشف تقرير The Washington Post عن رغبة عائلتها برفع دعوى قضائية ضد الشركة، حيث تشجعت العائلة نحو القيام بذلك بعد تحقيق إدارة كاليفورنيا للتوظيف العادل والإسكان في قضية فساد بيئة عمل الشركة، فبرأيهم يوجد في هذا التحقيق دلائل على إهمال وتجاهل من الشركة لقضية Moynihan.

هذا وقالت Activision Blizzard في تعليق رسمي حول هذا الموضوع أنها تأسف كثيراً على وفاة Moynihan التي كانت موظفة هامة للشركة، وتؤكد أنها سوف تتعامل مع شكوى العائلة عبر المجرى القانوني بالشكل المناسب ولكن احتراماً للعائلة لن تقدم المزيد من التعليقات.

٤٣ مشاهدة٠ تعليق

Comentarios

No se pudieron cargar los comentarios
Parece que hubo un problema técnico. Intenta volver a conectarte o actualiza la página.